فن

09:25 صباحًا EET

جينفر لورانس “ملاينى لا تساوى إتصالى بوالدى كى أخبره عن تسريب صورى العارية

عبرت فى البداية عن غضبها الشديد إزاء ما حدث لها من تسريب صور لها وهى عارية بعد قرصنة حسابها الخاص على موقع “Icloud ” إضافة لعشرات النجمات الأخريات

لورانس قالت في حديث صحفي: “شعرت في البداية بخوف وغضب شديدين، ولا أصدق أننا نعيش في عالم كهذا لا يحترم خصوصية أحد، ليس معنى أنني شخصية عامة أن تكون خصوصيتي مباحة“. 

وأضافت: “إنه جسدي في النهاية، وأن أتعرى أو لا هذا اختياري، وحقيقة أنه لم يكن اختياري أمر مقزز“. 

وأوضحت أنها شعرت بالخوف بعدما رأت صورها العارية مسربة على الإنترنت، ولا تعلم إلى مدى سيؤثر هذا على مستقبلها المهني. 

لكنها في الوقت نفسه قالت: “لا يوجد شيء أعتذر عنه، لقد كنت أخوض علاقة رائعة لمدة 4 سنوات، ولا أعلم ماذا ستكون نظرة صديقي لي بعدما شاهد صوري العارية

وقالت لورانس، أن كل الملايين التي حصلت عليها عن أفلامها الشهيرة لا تساوي الاتصال الهاتفي الذي أجرته مع والدها كي تخبره عن أزمة تسريب صورها العارية.

 ولكنها أضافت مازحة: “من حسن حظي أنني عندما أخبرته بالأزمة كان في حالة نفسية جيدة، لأنه كان وقتها يلعب الجولف

التعليقات