عرب وعالم

06:25 مساءً EET

مستشار الكونجرس للشرق الأوسط: وضع”الإخوان”على لائحة الإرهاب “وارد”

قال الدكتور وليد فارس، مستشار الكونجرس الأمريكى لشئون الشرق الأوسط والإرهاب، “إن الكونجرس هو الأكثر دعما لمواجهة التنظيمات المتطرفة،

وربما قد يكون هناك أطراف ومؤسسات ومجموعات تنتمى للإخوان أو على صلة بها تأتى لطرح موقفها فى الكونجرس، قائلا، “الكونجرس كسياسة وكموقف لا يؤيد التنظيمات المتطرفة ربما ستشهدون فى الأشهر المقبلة احتمال وضع هذا التنظيم على لائحة الإرهاب، وأن هذا قد ترفضه الإدارة ولكن بإمكانى أن أؤكد أن الأكثرية بالكونجرس ضد هذه الأفكار العقائدية المتطرفة”. كما نفى مستشار الكونجرس الأمريكى لشئون الشرق الأوسط والإرهاب، فى تصريحات تليفزيونية، أن الولايات المتحدة الأمريكية توفر الغطاء للجماعات الإرهابية فى الشرق الأوسط، مؤكدا أنها تحاربه فى كل الجبهات، سواء فى سوريا، أو العراق، أو اليمن، أو أفغانستان، أو غيرها من الدول على حد وصفه. وتابع فارس، “أنا أؤيد هذا أن هناك سوء تقدير لدى الإدارة الأمريكية فى السنوات الماضية، فى موضوع الشراكة مع الجماعات المتطرفة أو المتشددة التى تغذى الإرهاب، وهنالك أخطاء سياسية يجب تصحيحها، وأعتقد أن الكونجرس الحالى بحزبيه سيبدأون هذا العمل فى جلسة استماع قريبا جدا”. كما أكد مستشار الكونجرس الأمريكى لشئون الشرق الأوسط والإرهاب، أنه سيطرح أمام اللجان المختصة بالكونجرس، أن يتم توجيه الدعوة إلى المسئولين المصريين والمجتمع المدنى الصرى للاستماع لهم، ليكن الصوت المصرى مسموعا جيدا لدى الأكثرية الشعبية فى أمريكا على حد وصفه. وتابع: “الجالية المصرية فى أمريكا تتمتع بحقوق المواطنة، ولها دور كبير وهى قادرة على أن تطلب من لجان الكونجرس، كما تفعل دول أخرى ومؤسسات أخرى، دعوة مسئولين حكوميين وخبراء مصريين، وهذا يبدأ ببناء الجسر الاستراتيجى الحقيقى بين مصر الشعب والدولة والكونجرس الأمريكى”. وقال فارس: “نحن هنا فى الكونجرس نستمع إلى مسئولين من العالم كله، ووقت نظام الإخوان كان يأتى الكثير من الوفود إلى واشنطن ليعرضوا وجهة نظرهم، وأنا أقترح بعد الانتخابات البرلمانية المصرية، أن يأتى أعضاء منتخبين إلى الكونجرس لطرح الموضوع”. 


التعليقات