الحراك السياسي

02:15 مساءً EET

مبادرات مصرية لتأجيل انتخابات مجلس الشعب

قال الوزير قدرى أبو حسين رئيس حزب مصر بلدى، إنه من الأفضل تأجيل الانتخابات البرلمانية لأجل محدد سواء 3 أو 6 أشهر بسبب حالة الحرب التى تعيشها مصر على حد وصفه، داعيا كل الأفكار والعقول لمصلحة الوطن.



وأضاف أبو حسين فى تصريح لصدى البلد، أن ما حدث مؤخرا من ظهور بعض القوائم التى تدعى أنها محسوبة على النظام أدت إلى شق الصف الوطنى .   

وتابع أبو حسين أننا نعيش حاليا مرحلة مراهقة سياسية، ولا بد من التوحد حيث إننا نخوض حرب على جميع الجبهات، ولا بد من تأجيل الانتخابات البرلمانية لمدة محددة.

 وفى ذات السياق طالبت جمعية نساء مصر، برئاسة الدكتورة منال العبسي، الرئيس عبدالفتاح السيسى، تأجيل انتخابات مجلس النواب عامان لحرمان تجار الدين المنتمين لجماعة الإخوان، وفلول الوطنى المنحل من الترشح.

 

 

وقالت «العبسى»، في الرسالة للرئيس السيسي، الإثنين: «فخامة الرئيس.. الخوف والرعب يمتلكني من أناس أعلنوا ترشحهم لخوض انتخابات مجلس النواب ٢٠١٥، وكانوا هم أنفسهم العناصر التي أدت إلى إفساد الحياة السياسية على مدار الأعوام الماضية مع سبق الإصرار والترصد»، مضيفة «أصيب البعض من الشعب بحالة إحباط سياسي واجتماعي، بعدما كشف مجموعة من رموز الحقبات السياسية السابقة رغبتهم المسعورة في العودة إلى الحياة السياسية، وهذا في منتهي الخطورة، ويعتبر قضية أمن قومي، لذا طلبي لفخامتكم محدد ويتلخص في تأجيل الانتخابات البرلمانية عامان على الأقل حتي ننتهي كدولة من الَّبت في قضايا عديده سواء للمفسدين أو الجماعة الإرهابية».

 

 

واستكملت رسالتها، أن «عجلة الانتاج الأهم الآن، لا نملك قوتنا ويتلاعب بفقراء الوطن الخونة لإستغلال فقرهم فكيف نطالبهم بنزاهة أصواتهم، ومازلنا نحتاج وقت لتوعية اخواتنا في القري والحضر والصعيد بعد عمل جاد وشاق بمشروعات تغنيهم عن بيع اصواتهم، لذا نناشدكم تأجيل الانتخابات البرلمانية لعام ٢٠١٥ عامان وبالقانون»

وكانت العبسي اعلنت عن مبادرة أم مصرية لتأجيل انتخابات مجلس الشعب عامان من أجل الاستقرار وتوحيد الصف.

 

التعليقات