الحراك السياسي

03:46 صباحًا EET

صباحي يعد الفلاحين بعدم هدم المنازل المقامة في الأراضي الزراعية

التقى حمدين صباحى المرشح لانتخابات رئاسة الجمهورية، ووفد من حملته، ضم كلاً من الدكتور زكريا الحداد عضو لجنة البرنامج، وتهانى لاشين عضو لجنة الاتصال السياسي بالحملة، وفدا من اتحاد صغار الفلاحين أمس الأحد. 



وعرض الفلاحون مشكلاتهم، الخاصة بديون الفلاحين لبنك الإصلاح الزراعي، وكذلك مشكلة الأراضي التي حصل عليها الفلاحين في عهد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، والمشكلات التي تعرضوا لها منذ تطبيق القانون 92 لسنة 1996، بتحرير الأرض، مما تسبب لوصول الإيجارات إلى 4 آلاف جنيه. 

وقدم الوفد ورقة لصباحي تحمل عنوان “شكاوى الفلاح الفصيح لرئيس مصر القادم”. 

وقال صباحي إن مشروعه وبرنامجه يهتم بالفلاح وبالزراعة بشكل كبير، وأنه سيصدر عدة قرارات منها، عدم هدم المباني التي تم بناؤها فى الأراضي الزراعية، إلا أن ذلك لن يتكرر بعد ذلك، وسيتم السماح بالبناء في الظهير الصحراوي للقري والمناطق الزراعية. 

وفي سياق لقاءاته بالفئات المختلفة وأصحاب الأفكار والمشروعات، التقى حمدين صباحي سيدة نوبية لديها مشروعات للمرأة بالنوبة، وأحد المواطنين من منطقة المرج وعزبة النخل. 

وقال صباحى خلال اللقاء إن هناك جزءا خاصا بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة في برنامجه الانتخابى، وفى القلب منه الصعيد بالكامل، وجزءا منه النوبة ونساؤها، مؤكداً أن فكرة توفير التدريب للسيدات وتوفير المواد الخام، والتسويق، موجودة بالفعل في برنامجه الانتخابي، وسيتم تنفيذ تلك الخطوات لمساعدة المرأة الريفية في الصعيد وخارجه، بعد نجاحه في الانتخابات الرئاسية، وأن مشروعه يشمل حلولاً لمشكلات الخدمات لجميع المناطق. 

كما استقبل حمدين صباحي المرشح الرئاسي، اليوم الأحد، رئيس بعثة متابعة الإنتخابات التابعة للاتحاد الأوروبي ماريو ديفيد، بحث خلاله الجانبان العقبات التي تواجهها البعثة في إدخال المعدات الخاصة بها لإجراء المراقبة، حسب معايير الاتحاد الأوروبي. 

وأجرى، صباحي اتصالا تليفونيا بأمين عام اللجنة العليا للانتخابات، الدكتور عبد العزيز سالمان، تناول فيه العقبات التي تواجه البعثة الأوروبية.

 

التعليقات