محليات

06:13 مساءً EET

“أرابتك” تدعو الشركات المصرية والإماراتية للتسجيل لتنفيذ مشروع المليون وحدة

 دعت شركة أرابتك القابضة الشركات المصرية والإماراتية المهتمة بتنفيذ أعمال إنشائية ضمن مشروع المليون وحدة سكنية فى مصر، إلى تقديم طلبات التسجيل لدى الشركة.



وقال حسن إسميك، العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لـ”أرابتك القابضة”، إن شركات المقاولات والهندسة والأعمال الإنشائية الوطنية فى كلا البلدين، الراغبة بالمساهمة فى المشروع الذى تطوره

الشركة فى مصر عن طريق ذراعها “أرابتك مصر للتطوير العقارى”، مطالبة بالتسجيل المسبق تبعاً لمتطلبات العمل فى المشروع، مشيراً إلى أنها صاحبة الأولوية فى هذا المجال.واعتبر إسميك أن

مشروع التطوير الذى سيقام فى 13 مدينة مصرية ويستهدف أصحاب الدخول المحدودة والمتوسطة جاء انسجاماً مع توجيهات القيادة الرشيدة وانعكاساً لرؤيتها فى دعم مصر وتحقيق أحلام ملايين

المصريين بامتلاك المسكن المناسب، مؤكداً أنه “مشروع وطنى بامتياز”، وهذا ما يعطى الشركات المصرية والإماراتية الأفضلية فى الحصول على عقود إنشائية.وكانت “أرابتك” أطلقت المشروع

الأكبر من نوعه فى المنطقة بالتعاون مع القوت المسلحة المصرية مطلع العام الحالى بتكلفة إجمالية تتجاوز 146 مليار درهم (40 مليار دولار)، ويشمل إقامة 13 مدينة متكاملة الخدمات، من

مساكن ومدارس ودور عبادة وملاعب ومحال تجزئة ومراكز صحية، إلى جانب أعمال البنية التحتية الأساسية للمناطق المختارة لإقامة المشروع على مراحل تكتمل بحلول عام 2020.وأكد إسميك

أن دخول الشركات الإماراتية فى مجال المنافسة مع الشركات المصرية، التى أبدت اهتمامها فى المشروع، سينعكس إيجاباً على التكاليف ويؤدى إلى تلاحم الخبرات بين البلدين، للخروج بالمشروع

الضخم إلى حيز التنفيذ.وأشار إسميك إلى استعداد “أرابتك” لتنفيذ وعدها بشأن استخدام الحد الأقصى من العمال والصناعيين المصريين، بناء على طلب من المشير السيسى.وحول مراحل البناء فى

المشروع قال إسميك: “العمل سيتم على مراحل وبمجرد أن يأتى المواطن للتسجيل سنبدأ فى البناء فوراً، وهذا المشروع بالطبع يحتاج للعديد من المقاولين”، مضيفاً أن أكثر من 200 شركة

مقاولات مصرية ستعمل بالمشروع، ويمر المشروع حالياً بمراحل التصميم، ومن المتوقع بدء الأعمال الإنشائية للمرحلة الأولى التى ستقام فى مدينة العبور بالقاهرة خلال الربع الثالث من العام

الحالى”.وأكد إسميك دعم القيادة فى دولة الإمارات لمشروع المليون وحدة سكنية فى مصر، مشدداً على ثقته باكتمال المشروع فى الوقت المحدد عام 2020 شريطة تلقى الدعم المطلوب من

الحكومة المصرية على شاكلة الدعم الذى قدمته القوات المسلحة وعلى رأسها المشير عبد الفتاح السيسى.وقال إسميك، “عنصر الأمان وتفاؤلنا بالمستقبل جعلنا نأتى للاستثمار فى مصر وهو

الاطمئنان الذى تولد لدينا من خلال أحاديثنا مع قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة المتمثلة فى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولى عهد أبوظبى نائب القائد الأعلى للقوات

المسلحة، وسيادة المشير عبدالفتاح السيسى اللذان أكدا ضرورة مساعدة الشعب المصرى للخروج من أزمته الحالية، وهو الشعور الذى تؤكد عليه قيادة دولة الإمارات بعد أن مر هذا الشعب

بظروف صعبة، لتعود مصر إلى قوتها السياسية والاقتصادية والأمنية”.ولن تتوقف مشاريع “أرابتك عند هذا الحد، فقد أعلن إسميك الأسبوع الماضى أن الشركة مهتمة بإنشاء مطار فى مدينة

السادس من أكتوبر، مؤكداً تلقى الدعم المطلوب من القيادة المصرية فى هذا الخصوص.وقال “نحن مهتمون ببناء مطارات والدخول فى البنية التحتية فى مصر من كهرباء وسكك حديد وأنا هنا لا

أتكلم عن أرابتك بل هناك شركات عالمية كبيرة ستدخل فى تلك المشاريع، يريدون أن يدخلوا معنا كشركاء”.

 

التعليقات