عرب وعالم

06:51 مساءً EET

إخوان ليبيا يبدأون خطة التنظيم الدولى لاغتيال السيسى.

كشفت مصادر عن تكليفات صدرت من التنظيم الدولى لجماعة الإخوان الإرهابية إلى فرع الجماعة بليبيا بالعمل على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه فى الاجتماع الذى عقده التنظيم الأسبوع الماضى فى
تركيا لوضع خطة التعامل مع الأوضاع فى مصر بعد انتخاب المشير عبد الفتاح السيسى رئيسا لمصر .



وقالت المصادر إن التنظيم الدولى اختار فرع الجماعة فى ليبيا لتنفيذ الخطة اعتمادًا على حجم الجالية المصرية المقيمة على الأراضى الليبية التى يقدر عددها بأكثر من مليون ونصف المليون، من

بينهم عناصر إخوانية ستساعد على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه. المصادر أكدت أن قيادات ليبية أعضاء فى تنظيم الإخوان الإرهابى عقدوا اجتماعا بالمنطقة الشرقية الليبية حضره عيسى العسلاتى،

وخالد الورشقائى وعطية الزويى وعز الدين أشلاك، لمناقشة نتائج اجتماع قيادات التنظيم العالمى للإخوان الذى عقد فى تركيا أوائل الأسبوع الماضى، حيث تولى القيادى الليبى الإخوانى يونس

محفوظ الذى شارك فى إجتماع تركيا شرح ما تم التوصل إليه فى الاجتماع، وحدد لهم نقاطا أساسية تم الاتفاق عليها بين قيادات التنظيم العالمى على أنها خارطة الطريق الجديدة فى مصر خلال

الفترة المقبلة .ووفقا للمصادر فإن الخطة الإخوانية وفقا لما قدمه يونس محفوظ تقوم على العمل على التشكيك فى شخص المشير عبد الفتاح السيسى الذى انتخب رئيسا لمصر، من خلال شبكة

التواصل الاجتماعى ” فيس بوك ” لإثارة الشباب المصرى ضده، والاستمرار فى نقد جميع قرارات المشير التى ستصدر عنه بعد توليه الرئاسة، والبدء فى مهاجمة الوزراء الذين سوف يتم

اختيارهم من قبل السيسى كأعضاء فى الحكومة الجديدة، والتحرك فى أوساط العمال لإثارتهم اعتمادا على المطالب الفئوية الخاصة بهم، والدعوة إلى وقف العمل والإنتاج سعيا لاستمرار حالة عدم

الاستقرار التى تمر بها البلاد، والدعوة إلى عصيان مدنى يحقق شللا كاملا فى الدولة المصرية إذا أتيحت الفرصة لذلك، مع الاستمرار فى تقديم الدعم لحشد المظاهرات المعادية للنظام الجديد فى

مصر .ولفتت المصادر إلى أن المشاركين فى الاجتماع الذى عقد فى ليبيا اتفقوا على البدء فى تكليف جميع عناصر الإخوان من المصريين العاملين فى ليبيا على أهمية نشر هذه التكليفات بين

عناصر الإخوان بعد عودتهم إلى مصر.

التعليقات