علوم وتكنولوجيا

10:04 صباحًا EET

دراسة: الهواتف المحمولة تضعف معدل نوم المراهقين

نبهت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين من أن استخدام الهواتف الجوالة وألعاب الكمبيوتر ومشاهدة التلفزيون يؤدي إلى اضطراب معدل نوم المراهقين.

واعتمدت الرابطة في ذلك على نتائج دراسة كندية شملت أكثر من 4 آلاف مراهق، توصلت إلى أن المراهقين ينامون نحو 7 ساعات في المتوسط، علماً بأن متوسط معدلات نوم المراهق البالغ 15 عاماً ينبغي أن يبلغ 9 ساعات.

واسندت الطبيبة الكندية ذلك إلى أن الكثير من المراهقين في وقتنا الحالي يصطحبون هواتفهم الجوالة معهم عندما يذهبون إلى الفراش ويردون على الرسائل القصيرة خلال فترات الليل.

وتوصلت هذه الدراسة إلى أن اضطراب معدل النوم لدى المراهقين يتسبب في مواجهتهم لاضطرابات سلوكية وصعوبات في التعلم ومشاكل دراسية، إلى جانب الإصابة بارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسب الدهون بالدم وربما أيضاً زيادة الوزن.

وشددت الرابطة الألمانية على أهمية أن يتمتع المراهق بإيقاع حياة منتظم لتوفير معدل نوم طبيعي للمراهق ، لاسيما فيما يتعلق بأوقات الخلود إلى النوم؛ حيث يساعد ذلك في التمتع بنوم صحي وهانئ، وكذلك في تطور المراهق بشكل سليم.

ولتحقيق ذلك، ينبغي أن يخيم الهدوء على المنزل بعد تناول العشاء، بحيث يتم التوقف عن مشاهدة التفلزيون أو استخدام الهواتف الذكية أو ألعاب الكمبيوتر بعد هذه الفترة.

كما ناشدت بعدم اصطحاب الهواتف الذكية أو غيرها من الأجهزة إلى غرفة النوم، على أن يتم توفير بيئة هادئة خالية من الضوضاء والأضواء المتوهجة داخل غرفة النوم، ولكن لا بأس من وجود إضاءة ليلية خافتة.

التعليقات