اقتصاد

03:59 مساءً EET

المصرية للنقل تطالب الحكومة بتفسير أسباب تاخر إعلان إستشارى محور القناة

طالبت الجمعية المصرية للنقل الحكومة المصرية وهيئة قناة السويس باعلان اسباب تاخير اعلان اسم المكتب الاستشارى الفائز كاستشارى لمشروع تنمية محور قناة السويس.

 خاصة أن المعلومات المؤكدة التى حصلت عليها الجمعية تؤكد اعتماد رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزارء لاسم المكتب الفائز.

 وبالتالى فان الأخير فى أعلان أسم المكتب يعد تعطيل للمشروع وإهدار لفرص مصر فى البدء فى تنميو محور قناة السويس بالشكل الذى يحقق أهداف المشروع.

 وكانت هيئة قناة السويس قد أعلنت منذ أكثر من 40 يوما أنها ستعلن أسم المكتب الاستشارى الفائز بمؤتمر عالمى ورفضت الافصاح عن أسم المكتب الفائز الأمر الذى يثير المخاوف من تعرض الهيئة لاى ضغوط لاختيار مكتب بعينة.

 وطالب شحاته هيئة قناة السويس والفريق مهاب مميش بلاعلان الفورى على موعد أعلان أسم المكتب الاستشارى وأعلان المخطط العام الذى أقترحة هذا المكتب للمشروع.

  على أن يتم طرح المخطط العام للمناقشة من خلال الخبراء والمتخصصين ومن خلال الشعب المصرى.

  وقال شحاتة أن الجمعية لن توافق عن تأخير أعلان أسم المكتب لأكثر من شهر أخر بعد عيد الفطر، وأنه ستتقدم بطلب رسمى لاعلان أسباب تاخر أعلان الاستشارى الفائز.

  وطالب شحاتة ان يتم الاعلان عن معايير اختيار المكتب الفائز اضافة الى شرح تفصيلى للمخطط المقترح منه ومن اقرب ثلاث مكاتب له.

  وطالبت المصرية للنقل الحكومة المصرية الا يقتصر الاعلان فقط عن اسم المكتب وان يتم اختيار مكتبين كمكاتب اختياطى للمكتب الاساسى.

  على ان تقوم بتنفيذ المخطط حال فشل المكتب الفائز من ناحية اخرى قال شحاتة ان اعلان اى مكتب لابد ان يقترن بالمشاركة مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ومع الجهات السايدية لتامين المشروع ضد اى محاولة مستقبلية لاختراق المشروع

التعليقات