عين ع الإعلام

08:12 صباحًا EET

الجيش اللبناني يرتكب”جريمة حرب” في عرسال

قال ميسرة بكور، مدير مركز الجمهورية للدراسات، أن ما قام به الجيش اللبناني في مدينة عرسال المتاخمة لسوريا “جريمة حرب”، ويخدم أنصار حزب الله، ويضر الثورة السورية.

وأضاف بكور، خلال استضافته ببرنامج «المنبر السوري» الذي يقدمه الإعلامي موسى العمر، على فضائية «الغد العربي»، أن مدينة عرسال الحاضنة الشعبية للثورة السورية، وأن هناك 120 ألف نازخ سوري ولاجىء يقيم هناك.

وأشار بكور، إلى أن الاشتباكات والجرائم التي وقعت تخدم التكفييرين في حزب الله المتطرف، لافتًا إلى أن “عرسال” تتلقى العقاب على احتضانها للشعب السوري.

وأكد أن ما قام به الجيش اللبناني بحسب الاتفاقيات “جرائم حرب” من استهداف المدنيين وقصف مخيمات السوريين، تشبه ما يفعله رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو في فلسطين.

وشدد، على أنهم يقفون بجانب الجيش اللبناني، إلا أن الجيش اللبناني مع حزب الله، مطالباً بتحييد بلدة عرسال، لأن من مصلحة سوريا بقاء لبنان آمنة ومستقرة.

 

التعليقات