عرب وعالم

11:41 صباحًا EET

التحالف العربي من أجل السودان يدين إعتقال السلطات لنائبة رئيس حزب الأمة

أدان التحالف العربي من أجل السودان إعتقال السلطات الأمنية لنائبة رئيس حزب الأمة “المعارض” د. مريم الصادق المهدي، عقب عودتها من فرنسا فجر الإثنين الماضي على خلفية توقيع حزب الأمة والجبهة الثورية على إعلان “باريس” الأسبوع الماضي.

وقال التحالف في بيان له :” إن إعتقال د.مريم يعد إنتهاك واضح لمواثيق حقوق الإنسان ومخالفة صريحة للدستور السوداني، وهو تصرف غير مبرر ولايستند على أي دليل ، وإن كانت الحكومة تحاول أن تجعل من حوار الأمة وحاملي السلاح والذي تمخض عنه “إعلان باريس” ذريعة لإعتقال د.مريم، فقد سبق للحكومة أن جلست للحوار والتفاوض مع حاملي السلاح في أكثر من منبر ، فما الداعي لإعتقالها إذن..؟!”

 

وقال التحالف العربي من أجل السودان أنه إذ يستنكر إعتقال د.مريم الصادق يطالب السلطات بالإفراج عنها فوراً، وإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين الذين يقبعون في المعتقلات دون أن يرتكبوا أي جرم.

 

 ودعا التحالف العربي من أجل السودان جميع منظمات حقوق الإنسان الإقليمية والدولية بالضغط على النظام من أجل إطلاق سراح جميع المعتقلين، وإتاحة الحريات العامة وحرية الرأي والتعبير دون قيود أو شروط لجميع الأحزاب والكيانات لممارسة حقها الدستوري في إقامة أنشطتها والتعبير عن مواقفها.

التعليقات