حوادث

01:38 مساءً EET

الجنايات تطلب ضبط وإحضار 7 شهود في “أحداث مكتب الإرشاد”

أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، برئاسة المستشار معتز خفاجي، السبت، نظر محاكمة محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، ونائبه خيرت الشاطر، و15 آخرين من قيادات الجماعة، في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث مكتب الإرشاد، إلى 8 سبتمبر المقبل، لمناقشة الشهود والأطباء الشرعيين.

وطلبت المحكمة ضبط وإحضار 7 شهود، وتكثيف الجهود بمعرفة المباحث لضبط الشهود المتغيبين الذين لم يستدل على عنوانهم، وطلب المحامي أسامة الحلو، تكليف النيابة بالاستعلام عن محل إقامة هؤلاء الشهود، من واقع قاعدة البيانات بالسجل المدني ومصلحة الجوازات والهجرة، ومناقشة الأطباء الشرعيين الذين وقعوا الكشف الطبى على المجنى عليهم، والاستعلام عن الحالة الجنائية للمجنى عليهم الواردة أسماؤهم بقرار الإحالة باستثناء ضباط الشرطة.

والتمس الدفاع انتقال المحكمة أو ندب أحد أعضائها لمعاينة مكتب الإرشاد، لتدارك القصور الذي أصاب تقرير مصلحة الأدلة الجنائية، وللوقوف على ما إذا كانت هناك آثار إطلاق أعيرة نارية من ناحية العقارات المواجهة لمكتب الإرشاد.

ويواجه المتهمون تهم القتل والتحريض على القتل، والشروع في القتل، وحيازة أسلحة نارية وذخيرة حية، والانضمام إلى عصابة مسلحة تهدف إلى ترويع الآمنين والتحريض على البلطجة والعنف، أمام مقر مكتب الإرشاد بالمقطم، ما أسفر عن مقتل 9 أشخاص وإصابة 91 آخرين.يحاكم فى القضية محمد بديع، ونائباه خيرت الشاطر ورشاد بيومى، وسعد الكتاتنى، رئيس حزب الحرية والعدالة، الذراع السياسية للجماعة، ونائبه عصام العريان، ومحمد البلتاجى، عضو المكتب التنفيذي للحزب، ومحمد مهدى عاكف، المرشد العام السابق، وأسامة ياسين، وزير الشباب السابق، وأيمن هدهد، مستشار رئيس الجمهورية السابق، وأحمد شوشة وحسام أبوبكر الصديق ومحمود الزناتى، وعبدالرحيم محمد عبدالرحيم ورضا فهمى ومصطفى عبدالعظيم البشلاوى، ومحمد عبدالعظيم البشلاوى، وعاطف عبدالجليل السمرى، وجميعهم من قيادات وأعضاء تنظيم جماعة الإخوان.

التعليقات