عين ع الإعلام

04:27 مساءً EET

الإعلامية “ماريا معلوف” سفيرة للسلام في الشرق الأوسط

أعلن الأمين العام المساعد للمركز العربي الأوروبي لحقوق الانسان والقانون الدولي الدكتور عبد العزيز طارقجي، عن تعيين الاعلامية ماريا معلوف سفيرة للسلام في الشرق الأوسط،، وذلك تقديراً لجهودها في الدفاع عن الحرية والديمقراطية في لبنان والشرق الأوسط،  في حفل اقيم في كازينو لبنان.

 كما قدم لها شهادة المركز وقرار التكليف الدكتور رمزي عوض المدير العام لشبكة الترتيب العربي الاخبارية.

وقالت معلوف في كلمة للمناسبة: “لأن الإنسان هو القضية الأساس في كل زمن وحضارة، يُسعدني أن أكرّس طاقاتي لخدمة الإنسان وحقوقه وحريته، من خلال الدور الذي شرّفني به المركز العربي الأوروبي لحقوق الانسان والقانون الدولي، حين أعلنني سفيرة للسلام في الشرق الأوسط، ولأن أحداث التاريخ على مختلف تلاوينها منذ القديم وحتى الراهن، أوضحت بما لا يدع مجالاً للشك، مقدار العداء والتنافر الكبيرين، بين مفهوم السلام من جهة والعنف والقتل والذبح والنحر من الجهة المقابلة، فالمهمة التي أتشرف بالعمل على تأديتها، سوف تكون على ما أتوقع، رحلة مضنية في حقول واسعة من الألغام والعداوات والتنافر وكل ما أبدعته قوى الشر من حديد ونار ودمار.

وأضافت “وهذا لا يشكل خطراً على الحياة فقط، بل يمنح المرء، ويمنحني بالتحديد، فرصة إضافية لمنادمة المخاطر وتحدّيها، في سبيل تحقيق الخير والحق والسلام. وهذا ما يجوهر إنسانية الإنسان ويعمل على تشريفها وتثقيلها من خلال ممارسة النضالات السلمية وتقديم ثقافة الحوار من أجل السلام، ولحماية حقوق البشر كافة والمرأة خصوصا دون ان انسى المرأة السورية النازحة وصورة اطفال سوريا محفورة في عقلي لا بل عقلي الباطني هذا البلد الذي تتناحر على ارضه قوى الشر والبغض والارهاب ويشارك بذلك النظام السائد علينا ضمان حرياتهم وتيسير سبيلهم نحو مستقبل أفضل، بغضّ النظر عن الدين او العقيدة او الجنس او النوع او العرق او اللون او الانتماء السياسي”.

وتقدمت بالشكر للمركز العربي الأوروبي قائلةً: “أشكر المركز العربي الأوروبي لحقوق الانسان والقانون الدولي، ثقته العالية باستعداداتي وإمكاناتي، وسأبذل ما يسعني من الجهد لأكون بعون الله، عند حسن الظنّ.

التعليقات