سياحة وسفر

07:42 صباحًا EET

مسؤول بوزارة السياحة:” تفجيرات وزارة الخارجية ستؤثر سلبا علي الإشغالات بفنادق وسط العاصمة”

صرح مسؤول في وزارة السياحة المصرية (رفض ذكر اسمه )إن التفجير الذي وقع في محيط وزارة الخارجية في وسط البلد ، صباح أمس الأحد،  سوف يكون لها تأثير سلبي على معدلات الإشغال في فنادق العاصمة القاهرة خاصة الموجودة في منطقة وسط العاصمة

 كما قال المسؤول أن الإشغالات في الوقت الحالي لا تزيد على 25% وغالبية هذه الإشغالات في فنادق شرق القاهرة، في حين أن فنادق وسط وغرب القاهرة الكبري تعاني من انحسار الإشغالات التي لا تتجاوز 10%. 

كما ِأشار إلي  أن القاهرة تعد  من أكثر المناطق السياحية انحسارا، بالإضافة إلى مناطق الأقصر وأسوان جنوبي مصر بسبب الاضطرابات الأمنية. 

 

ويبلغ حجم الطاقة الفندقية في منطقة القاهرة الكبرى 30 ألف غرفة من إجمالي 225 ألف غرفة في مصر. 

وقال المسؤول ” إن الخسائر في منطقة القاهرة تتجاوز المليار دولار سنويا على مدار ثلاث سنوات ونصف، جراء الاضطرابات السياسية التي تعيشها مصر منذ ثورة 25 يناير 2011″. 

كما ذكر أن الإشغالات الفندقية في فنادق شرق القاهرة تقوم على سياحة الترانزيت التي تمثل نحو 80% من إشغالات الفنادق في هذه المنطقة. 

 وعلي صعيد أخر ، قال رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية، إلهامي الزيات، إن الاشغالات الفندقية في القاهرة على الرغم من تدني الإشغالات بها  خلال الفترة الحالية، إلا أنها أفضل حالا من الفترات الماضية حيث بدأت في التعافي. 

 ويذكر أن رئيس اتحاد الغرف السياحية، ذكر  أن الحركة السياحية بدأت بالتعافي مع إلغاء الدول الأوروبية تحذيرات السفر إلى شبه جزيرة سيناء، خلال الشهرين الماضيين. 

و حيث كانت 15 دولة أوروبية قد أصدرت تحذيرات سفر لزيارة مصر عقب تفجير حافلة بالقرب من منفذ طابا البري مع الأراضي الفلسطينية المحتلة، وراح ضحيته ثلاثة سياح من كوريا الجنوبية. 

 

التعليقات